paid

 

الافتتاحية
اختلفوا على كل شيء واتفقوا على جيوب الفقراء

حرب الاتهامات المتبادلة تشل الدولة وتعطل مجلس الوزراء وتقضي على ثقة الناس بالمؤسسات الرسمية، بحيث لم يعودوا يدرون من يصدقون. فالخلاف هو العنوان الاول لهذه الطبقة السياسية التي توزعت فرقاً فرقاً يناهض بعضها البعض، ووحده الشعب يدفع الثمن الباهظ، وقد بات يخشى على ضياع الوطن. العالم يراقب من بعيد ويكاد لا يصدق ما يحصل، والسياسيون غارقون في خلافاتهم ومصالحهم الشخصية غير عابئين بخطورة الوضع الذي يتهدد الجميع. انهم يختلفون على كل المواضيع ويتفقون على موضوع واحد جيوب الناس. لقد اختلفوا على الموازنة وكاد مصيرها يطير في مهب الريح، الا ان حرصهم على موجة الضرائب التي فرضوها على الفقراء جعلتهم يتجاوزون خلافاتهم ويقرون الموازنة. فالخزينة يجب ان تستعيد ملاءتها لتمويل مشاريعهم. وباختصار لقد اختلفوا على كل شيء واتفقوا على غزو جيوب الفقراء. السياسيون في لبنان عندهم دائماً ما يشغلهم، ليس مصلحة الناس والبلد، بل مصالحهم الخاصة، وتحدياتهم، التي جعلت العالم كله يهزأ بما يجري، وبما يقومون به. لا يهمهم الاقتصاد اذا انهار، لان اقتصادهم بالف خير، اما المواطنون فهم لا يشعرون بوجودهم، لانهم ليسوا في نظرهم، سوى وسائل تستخدم كل اربع سنوات لايصالهم الى ما هم عليه الان. يقولون لهم الشعب متعب ويعاني من الفقر والعوز فيجيبون على طريقة ماري انطوانيت التي سألت يوماً لماذا يثور الشعب فقالوا لها لانه جائع وليس عنده خبز فقالت ليأكلوا البسكويت. اذاً السياسيون في واد، والشعب في واد اخر، ويصعب لا بل يستحيل ان يلتقيا. فمن هو مكتف ومتخم، لا يمكن ان يشعر بمعاناة الغير. انتخبهم المواطنون على امل ان يهتموا بمصالحهم ويؤمنوا لهم فرص عمل وبحبوحة، فيهنأون في عيشهم، فاذا بهم يصدمون وقد ضاع كل امل. قبل ايام اقروا موازنة العام 2019 بعد مناكفات وبهورات وعنتريات وخصومات يندى لها الجبين. فماذا كانت النتيجة؟ قالوا لن نفرض اي ضريبة على الطبقتين المتوسطة والفقيرة، فليطمئنوا. غير ان الشعب الذي اعتاد على الاعيبهم واستخفافهم به، لم يصدقهم، وكان على حق، ذلك ان الموازنة قامت بمعظمها على جيوب الفقراء. لقد بحثوا ونقبوا وفتشوا فادركوا ان ابواب الهدر والفساد كلها مقفلة في وجوههم وهي محمية ويصعب عليهم ولوجها. ولانهم يلجأون دائماً الى الابواب السهلة. طرقوا جيوب الناس وهم يعلمون انهم افرغوها من اخر ليرة. يقول المسؤولون الحكوميون ما العمل ان الوضع صعب، والناس يسألون من اوصل البلاد الى هذا الوضع الصعب؟ عندما كانوا يشرفون على هدر اموال الخزينة ويتركون الفساد يتغلغل في كل مكان لم يشركوا الشعب معهم، لا بل كان هذا الشعب غير وارد في تفكيرهم، وعندما فرغت الخزينة ووصلنا الى حافة الانهيار، استفاقوا على الشعب وهو الدجاجة التي تبيض ذهباً والتي ليس لهم اسهل منها، فجاءوا يستنجدون به لسد العجز. فمدوا ايديهم الى الجيوب بلا حياء، ودون ان يقدموا للناس اي منفعة. باستثناء الوعود البراقة التي تبخرت في اللحظة التي تم التوقيع فيها على الضرائب القاتلة. فبعد ساعات من موافقة مجلس النواب على الموازنة، برزت المتاعب التي تجثم على الصدور، فانقطع التيار الكهربائي في بيروت ثلاث مرات في يوم واحد، خلافاً للاتفاق المبرم، وسرحت صهاريج المياه في الازقة والشوارع رافعة خراطيم المياه الى الخزانات التي عجزت مصلحة المياه عن ملئها، والطامة الكبرى كانت في عودة مسلسل النفايات يدق الابواب، فالحلول غائبة ولن يتم التوصل اليها الا بعد تحويلها الى محاصصة. فالنفايات مصدر مهم للدخل والبحث جار عن كيفية الافادة منها. بعد ايام تبدأ الوزارات بتسليم البيانات تمهيداً لاعداد موازنة 2020 وكما في كل مرة ستعلو الاصوات بأن الضرائب الجديدة لن تطول الفقراء. ولكن تذكروا جيداً، ان موازنة 2020 ستكون اشبه بموازنة 2019 وستقوم في معظمها على جيوب الناس. فالى متى سيبقى هذا الشعب قادراً على تلبية مطالبهم؟ هل فكروا بعد اقرار الموازنة ان ينزلوا الى السوبرماركات والى الاسواق عموماً ليشاهدوا بأم العين ماذا جنت ايديهم؟ هل ان الاسعار لا تزال على حالها؟ الم يستغل التجار فرض ضريبة على سلع معينة ليرفعوا اسعارهم على السلع كلها؟ لن نجيب على هذه التساؤلات ونترك للمسؤولين ان يجيبوا، هذا اذا قرروا مراقبة الاسعار وانقاذ الناس من جشع وطمع بعض التجار.


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

الحر الشديد: كيف تنام خلال موجات الطقس الحار

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    الحر الشديد: كيف تنام خلال موجات الطقس الحار
    مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، تشغل صعوبة الحفاظ على نوم هادئ ليلاً تفكير كثير من الناس. ولكن هل هناك ما يمكن فعله لمواجهة موجة الحر. هذه بعض النصائح: 1- لا...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، تشغل صعوبة الحفاظ على نوم هادئ ليلاً تفكير كثير من الناس.

ولكن هل هناك ما يمكن فعله لمواجهة موجة الحر. هذه بعض النصائح:
1- لا للقيلولة
قد يجعلك الجو الحار تشعر بقليل من الكسل خلال النهار. ويرجع ذلك إلى أننا نستخدم طاقة أكثر في إبقاء حرارة أجسامنا الداخلية متوازنة.
ولكن إذا اضطرب نومك ليلاً، حاول تجنب القيلولة في النهار. ولا شك أن النعاس شيء رائع إذا كانت الحرارة مرتفعة، لكن من الأفضل ادخار ذلك لوقت الليل.
2- التوقيت
قد تشجعك حرارة الجو على تغيير عاداتك وسلوكك اليومي المعتاد. ومن الأفضل ألا تفعل ذلك، فقد يؤدي هذا إلى اضطراب نومك.
حاول الالتزام بوقت ذهابك المعتاد إلى النوم، وافعل ما اعتدت على فعله قبل موعد النوم.
3- حافظ على الشعور بالبرودة
تذكر الأساسيات. واتخذ الخطوات الضرورية للتأكد من بقاء درجة حرارة غرفة نومك منخفضة قدر المستطاع خلال الليل.
أسدل الستائر خلال النهار، حتى تبعد أشعة الشمس عنها. وتأكد من إغلاق النوافذ من الناحية التي تدخلها الشمس من المنزل، حتى لا تدع مجالاً للهواء الساخن.
وافتح جميع النوافذ قبل التوجه إلى النوم، حتى تتسرب النسمات المنعشة إلى المكان.
4- فرش الأَسِرة
قلل قدر الإمكان من فرش السرير، لكن تأكد من وجود بعض الأغطية قريبة منك. واستخدم الملاءات القطنية لأنها مفيدة لأنها تتسرب العرق.
ولا تنس أن درجة الحرارة في غرفة نومك، ودرجة حرارة جسمك تميل إلى الانخفاض خلال الليل.
ولذلك فقد تستيقظ ليلاً إذا شعرت بالبرودة.
5- المراوح
استخدام المراوح، حتى الصغيرة منها، يشعرك بالفرق في الجو الحار، خصوصاً إذا كانت هناك رطوبة في الجو.
وتعمل المراوح على تبخر العرق، وتسهل على جسمك الحفاظ على درجة حرارة داخلية متوازنة.
وإن لم يكن لديك مروحة، حاول ملء قوارير الماء الساخن لديك بماء مثلج بدلاً من الساخن.
والبديل الآخر هو أن تبرد بعض جواربك بوضعها في الثلاجة، ثم ارتدائها. إذ إن تبريد أقدامك يخفض حرارة جسمك كله وحرارة بشرتك.
6- حافظ على رطوبة جسمك
تناول قدراً كافياً من الماء خلال النهار، لكن تجنب شرب كميات كبيرة قبل موعد نومك.
وأنت طبعاً لا تريد الاستيقاظ عطشاناً، لكنك أيضاً لا تريد التوجه إلى دورة المياه غير مرة في الساعات الأولى من النوم.
7- فكر في ما تشربه
احذر من المشروبات الغازية، فكثير منها يحتوي على كميات كبيرة من الكافيين، هو مادة مثيرة للجهاز العصبي المركزي، وتجعلنا أكثر يقظة.
وتجنب تناول الكثير من الكحول أيضاً. إذ يميل كثير من الناس إلى شرب كحول أكثر عندما يكون الجو حاراً، خصوصاً خلال المناسبات الاجتماعية.
وقد يجعلنا الكحول نشعر بالنعاس، ولكنه يؤدي إلى استيقاظنا مبكراً، ويقلل من خلودنا إلى نوم هادئ، بصفة عامة.
8- حافظ على الهدوء
إذا كنت تواجه صعوبة في النوم، فانهض واشغل نفسك بشيء مهدئ. حاول القراءة مثلاً، أو الكتابة، أو حتى طي جواربك وترتيبها.
ولكن حاول ألا تلهو باستخدام هاتفك المحمول، أو بألعاب الفيديو - واعلم أن الضوء الأزرق يجعلنا أقل شعوراً بالنعاس، كما أن النشاط خلال ممارسة ألعاب الفيديو مثير لليقظة.
وعد إلى السرير حينما تشعر بالنعاس.
9- فكر في أطفالك
الأطفال عادة ينامون بعمق، لكنهم حساسون جدا للتغير في «مزاج» العائلة أو عاداتها. فحاول أن تحافظ على مواعيد ذهابك إلى النوم، ومواعيد استحمامك، ولا تغيرها بسبب حرارة الجو.
ومن المستحب، كجزء من عادات وقت النوم، الاستحمام بالماء الدافئ، بحسب بعض النصائح الصحية. ولكن تأكد من ألا يكون الماء بارداً، لأن هذا ينعش الدورة الدموية، لأن الجسم بذلك يحاول الحفاظ على درجة حرارته.
ولا يستطيع الطفل الصغير إخبارك بأنه يشعر بالحر، أو بالبرد، ولذلك من المهم مراقبة درجات حرارة أطفالك. فهم يستغرقون في النوم إذا كانت درجة حرارة أجسامهم بين 16 درجة أو 20 درجة مئوية.
ويمكنك وضع أداة لقياس درجة الحرارة في المكان الذي ينام فيه الأطفال، أو لمس جباههم، أو ظهورهم أو بطونهم، لمعرفة درجة حرارتهم، وإن كانوا يشعرون بشدة الحر.
10- تجاهل قلة النوم
يحتاج معظمنا إلى ما بين سبع وثماني ساعات نوم كل ليلة حتى نستطيع القيام بواجباتنا بطريقة سليمة.
ولكن تذكر أن معظم الناس يستطيع أداء مهامه بعد ليلة أو ليلتين من النوم المضطرب.
وإذا حدث ذلك فقد تتثاءب قليلاً بمعدل أكثر من المعتاد، لكن حالتك ستكون على الأغلب جيدة.
تعتمد النصائح السابقة على اقتراحات بروفيسور كيفين مورغان، المدير السابق لوحدة بحوث النوم في جامعة لافبرا البريطانية، وليسا آرتيس، التي تعمل في مجلس شؤون النوم.

بي بي سي

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.